تحـــــــــــــافــــه
ارررحبو في تحافه .. ان كانك زائر فاانبسط وفلها واذا اعجبك الوضع فسجل معنا لاهنت واذا عاد ماودك ربي يحفظك والمنتدى يرحب فيك بأي وقت .. تحياتنا



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» لبيه ياحرف السين
الخميس سبتمبر 27, 2018 9:54 am من طرف نايف العتيبي الطائف 11

» مين تتوقع يدخل بعدك؟؟؟
الثلاثاء سبتمبر 11, 2018 9:10 pm من طرف لكبريائي روايه

» فقدت تحيف/ـه تعال هنا
الثلاثاء سبتمبر 11, 2018 9:05 pm من طرف لكبريائي روايه

» ارجوا من كل عضو يدخل يعلمنا وش اخباره
الثلاثاء سبتمبر 11, 2018 8:58 pm من طرف لكبريائي روايه

» كــل سنــه وانتي بخير يااتـــحافه
الأحد يوليو 15, 2018 11:06 am من طرف قمر في ليلة مطر

» وش تهدي للي بعدك ؟؟
الجمعة يوليو 13, 2018 4:52 pm من طرف ღ غرآم ღ

» اختر سواق وشغالة المنتدى
الجمعة يوليو 13, 2018 4:44 pm من طرف ღ غرآم ღ

» كانت آخر زيارة لي في 18/04/2011
الجمعة يوليو 13, 2018 4:42 pm من طرف ღ غرآم ღ

» لبيه ياحرف السين
الثلاثاء فبراير 13, 2018 4:19 pm من طرف لكبريائي روايه

» لبيه ياحرف السين
السبت فبراير 10, 2018 9:58 pm من طرف لكبريائي روايه


شاطر | 
 

 كتاب الحب والجنس في الإسلام للشيخ فوزي محمد أبوزيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الكناريا
تحــيف جديد
تحــيف جديد


انثى
عدد المشاركات : 27
تاريخ التسجيل : 29/12/2014
نقاط : 81

مُساهمةموضوع: كتاب الحب والجنس في الإسلام للشيخ فوزي محمد أبوزيد   الإثنين نوفمبر 21, 2016 12:14 pm

الإسلام ونبى الإسلام صلى الله عليه وسلم كرّم المرأة بنتاً وأمّاً وزوجةً بما لم يكرّمها به شرعٌ آخر أو دين آخر أو حضارة أخرى من بداية الدنيا إلى نهايتها. ولذلك كان النبىّ صلى الله عليه وسلم يعقد حلقات علمٍ للنساء، وكانت السيدة عائشة رضي الله عنها تُحَفِّزُ النساء على ذلك وتقول لهن تشجيعاً على طلب العلم فى الشؤون الخاصة: {نِعْمَ النِّسَاءُ نِسَاء الأنْصَارِ، لَمْ يَكُنَّ يَمْنَعْهُنَّ الْحَيَاءُ أنْ يَسْأَلْنَ عن الدِّينِ وَأنْ يَتَفَقَّهْنَ فِيهِ}{1}
لأنهن كنّ يسألن عن كل صغيرة وكبيرة ، لأن دين الإسلام غير الأديان الأخرى، قد جمع الله فيه للمرء كل ما يحتاج إليه فى حياته منذ ميلاده إلى وفاته، ومن بداية يقظته فى أول النهار إلى نومه  ... لم يترك الإسلام صغيرة ولا كبيرة للمرء يفعلها إلاّ وبين ووضّح الطريقة الأمثل التى يفعلها لينال رضاء الله، وليكون مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم لقاء الله ... فبين حتى كيفية النوم وكيفية الجلوس وكيفية الأكل وكيفية الشرب واللبس، وقضاء الحاجة. وبيَّن حتَّى أدَّق الأشياء التى يحتاجها المسلم! مما لا يخطر لنا على بال ولا يدركها فكر أو خيال

والمقصد أننى أبين أنَّ كلَّ أمرٍ يحتاج إليه الإنسان رجلاَ كان أو إمرأة، وكل عملٍ يحتاجه المرء فى حياته إلى ميلاده إلى مماته ذكره الإسلام  وبين الطريقة المُثـلى فيه لجميع الأنام، وهذا الأمر الواضح يجب أن يكون قاعدة بينة وجلية لنا وبالذات ونحن نتناول المواضيع الشائكة الكثيرة التى يحفل بها كتابنا هذا الذى بين يديك.

ومن أوليات ومبادىء ما يجب أن نفهمه ونعيه جيداً، بل ونستوعبه أن نعلمَ أن الإسلام جعل للحياة فى هذه الدنيا غاياتٍ سامية وأهدافاً نبيلة، ذكرها الله فى كتابه، فقد ذكر سبحانه أنه خلق الجنس الإنسانى من ذكرٍ وأنثى فقال: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا} (الحجرات: 12)
شعوباً وقبائل .. هذه عائلة فلان، وهذه قبيلة فلان .. لماذا؟ من أجل التعارف، والذكر والأنثى من بقاء النسل حتى يظل الإنسان على هذه الحياة يعمّر الكون .. {هُوَ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الارْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا} (61هود)

{1} عن صفية بنت شيبة عن عائشة سنن أبي داوود وسنن البيهقى الكبرى ورواه مسلم فى صحيحه وكثيرون  بلفظ {نِعْمَ النِّسَاءُ نِسَاءُ الأَنْصَارِ لَمْ يَمْنَعْهُنَّ الْحَيَاءُ أَنْ يتَفَقَّهْنَ فِي الدِّينِ}


http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D8%AA%D8%A8/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%A8-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%B3-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85/


منقول من كتاب {الحب والجنس في الإسلام} لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبوزيد
اضغط هنا لقراءة أو تحميل الكتاب مجاناً


https://www.youtube.com/watch?v=INa8PRJhnZ8


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الأسير
تحيف مميز
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 1233
الموقع : من أعلى قمم الشرق الأوسط واجملها
العمل/الترفيه : صيدلاني / على حسب
المزاج : حزين ومروق
تاريخ التسجيل : 07/02/2009
نقاط : 1242

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الحب والجنس في الإسلام للشيخ فوزي محمد أبوزيد   الأربعاء يناير 18, 2017 1:55 am

كتاب جدا جميل
اشكرك على الاضافة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كتاب الحب والجنس في الإسلام للشيخ فوزي محمد أبوزيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تحـــــــــــــافــــه :: ღ.¸¸.(الـمـنـتـدىٌ العــآم ).¸¸.ღ :: ¨°o.O (تحــآفه عــآمه ) O.o°"-
انتقل الى: